ابن زيدون

أحمد بن عبد الله بن أحمد بن غالب ابن زيدون، المخزومي الأندلسي، أبو الوليد. وزير كاتب شاعر، من أهل قرطبة، انقطع إلى ابن جهور (من ملوك الطوائف بالأندلس) فكان السفير بينه وبين الأندلس، فأعجبوا به. واتهمه ابن جهور بالميل إلى المعتضد بن عباد فحبسه، فاستعطفه ابن زيدون برسائل عجيبة فلم يعطف، فهرب. واتصل بالمعتضد صاحب إشبيلية فولاه وزارته، وفوض إليه أمر مملكته فأقام مبجلا مقرباً إلى أن توفي بإشبيلية في أيام المعتمد على الله ابن المعتضد. وفي الكتاب من يلقب ابن زيدون بـ "بحتري المغرب" وهو صاحب "أضحى التنائي بديلا من تدانينا" من القصائد المعروفة. وأما طبقته في النثر فرفيعة ايضاً، وهو صاحب (رسالة ابن زيدون - ط) التهكمية، بعث بها عن لسان ولادة إلى ابن عبدوس وكان يزاحمه على حب ولادة بنت المستكفي. وله رسالة وجهها إلى ابن جهور طبعت مع سيرة حياته في كوبنهاجن. وطبع في مصر من شروحها (الدر المخزون وإظهار السر المكنون) وله (ديوان شعر- ط) وللأستاذ وليم الخازن (ابن زيدون وأثر ولادة في حياته وأدبه - ط) ويرى المستشرق كور أن سبب حبسه اتهامه بمؤامرة لإرجاع الأمويين.

قصائد

عن الشاعر
ولد عام 394 وتوفي عام 463 هـ، وهو من شعراء العصر الأندلسي، له 158 قصيدة.

شعراء آخرون

الحسن بن أحمد المسفيوي
صفحة الشاعر »

أحمد بن عبد الملك العزازي
صفحة الشاعر »

شبيب التغلبي
صفحة الشاعر »


تبضع الآن من سوق عربي


  • Clothes

    Clothes

    تيشيرت فشخره (اتق شر من احسنت اليه)

    ١٣٠ ريال


  • فستان4

    فستان4

    مقاس واحد

    ٢٥٠ ريال


  • Bag 11

    Bag 11

    حقيبة يد مميزة من جلد النعامالقياس : 27x 22x12 CMالحقيبه ...

    ٢٥ دينار


هل أنت تاجر؟ افتح سوقك الآن